ولاد البلد

صور| أتوبيسات نقل جماعي في انتخابات الشيوخ.. هل كان حشدًا؟

صور| أتوبيسات نقل جماعي في انتخابات الشيوخ.. هل كان حشدًا؟ موظفي التربية والتعليم يشاركون في انتخابات مجلس الشيوخ بالإسكندرية

انتشر في اليوم الثاني لانتخابات مجلس الشيوخ بالإسكندرية، حضور أتوبيسات تابعة لعدد من الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة بالمحافظة، تنقل الموظفين التابعين لها إلي مقرات اللجان للإدلاء بأصواتهم.

ويرصد “ولاد البلد” في هذا التقرير آراء عدد من المشاركين في تلك المؤسسات حول تلك الظاهرة.

انتخابات مجلس الشيوخ بالإسكندرية
ليس حشدا

أحمد حسين، موظف بالمبني الإداري لمديرية التربية والتعليم، قال إنه حضر بصحبة عدد من العاملين في المديرية للتصويت علي الانتخابات، وذلك لرغبته في المشاركة في هذا العرس الديمقراطي الذي يجب أن يعبر بصدق عن آراء مختلف فئات الشعب.

وأوضح حسين، أن هذه المشاركة قرار فردي وليس حشد، حيث لم يدفعه أحد من المسؤولين بالمديرية على اتخاذه، وأن الرغبة الجماعية والذهاب بأتوبيسات النقل التابعة للمديرية جاء كنوع من الدعم الوطني لتسهيل حركة التنقل عليهم.

أما م.أ، موظفة بمديرية الشئون الصحية بالإسكندرية، فقالت إنها لم تكن تخطط للمشاركة في انتخابات مجلس الشيوخ، ولم تكن تعرف الكثير عن أي من المرشحين، ولكنها علمت صباح يوم الانتخابات أن هناك مشاركة جماعية من المديرية ستتجه للجان، وعلى الراغبين في الذهاب تسجيل أسمائهم لحجز مقاعدهم، فقررت المشاركة خوفا من أن يعتبر مسؤوليها عدم ذهابها تخاذل منها تجاه دورها في المجتمع.

مشاركة موظفي مديرية الصحة في الانتخابات
أتوبيسات خاصة

وأكدت الموظفة التي رفضت ذكر أسمها، على أنها لم تتعرض هي وأي من زملائها للضغط أو الطلب المباشر في المشاركة في العملية الانتخابية.

فيما علقت زينت عماد الدين، موظفة بمديرية أوقاف الإسكندرية، أن وكيل وزارة الأوقاف دعا جميع العاملين من خلال كلمة ألقاها بأن يقوموا بواجبهم الوطني في المشاركة في العملية الانتخابية، ولكن لم يحدد أو يأمر أي منهم في تنفيذ الأمر.

وأفادت زينب، أنها شاركت مع عدد من زميلاتها، توجهوا عصر اليوم كدفعة جماعية للتصويت، من أجل أداء دورهم الديني والوطني تجاه الدولة.

وكذلك وفَّرت جامعة الإسكندرية، عددا من أتوبيسات النقل الجامعي الخاصة بها لنقل منتسببها من الأساتذة والموظفين إلى لجان انتخابات مجلس الشيوخ 2020، في ثاني أيام الاستحقاق الدستوري.

وقال الدكتور عصام الكردي، رئيس جامعة الإسكندرية، أنه رحب بالمشاركين من أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب، قبل توجهم إلى مقار اللجان الانتخابية للإدلاء بأصواتهم في انتخابات مجلس الشيوخ، في ثاني أيامها، وذلك من أمام مبنى إدارة الجامعة، حيث تم توفير أتوبيسات لنقل المشاركين إلى مقار اللجان بمناطق الإسكندرية المختلفة.

موظفي جامعة الإسكندرية يشاركون في انتخابات مجلس الشيوخ بالإسكندرية
موظفي جامعة الإسكندرية يشاركون في انتخابات مجلس الشيوخ بالإسكندرية
قناعة فردية

وعلق محمود عامر، موظف بإدارة الشباب بجامعة الإسكندرية، أن مشاركته اليوم في التصويت على انتخابات مجلس الشيوخ، هو عمل نابع عن قناعة وفكر فردي.

وأوضح أن رئيس الجامعة ولا أي من المسؤولين لا يهمهم مصلحة أي من المرشحين علي حساب الأخر، ولكن ما دعوا إليه جميعا هو أداء دورنا الوطني في المشاركة حتى إن كانت بإبطال الصوت وعدم انتخاب أي من المرشحين.

وأضاف عامر، أن جامعة الإسكندرية تعتاد مع كل موسم انتخابات، تخصيص أتوبيسات لنقل الأساتذة والعاملين بها إلي اللجان، وذلك كمشاركة وطنية لتسهيل الأمر، خاصة لمواكبة فترة الانتخابات مع مواعيد العمل.

الوسوم