الحلقة (٢٦): المنسي يصفي خلية إرهابية بالبرث في “الاختيار”.. ورقية تكتشف مؤامرة نادر بـ”لعبة النسيان”

الحلقة (٢٦): المنسي يصفي خلية إرهابية بالبرث في “الاختيار”.. ورقية تكتشف مؤامرة نادر بـ”لعبة النسيان” مسلسلات رمضان الاختيار ولعبة النسيان.. تصميم: بسام عبدالحميد
مسلسل الاختيار

بدأت أحداث الحلقة ٢٦ من مسلسل الاختيار ، بتمركز قوات كتيبة أحمد المنسي “أمير كرارة” في مربع البرث بجنوب رفح، استعدادا لمهاجمة الأوكار الإرهابية القريبة من المنطقة.

وبدأت القوات في تأمين المنطقة وتجهيز أماكن الارتكاز، وتصميم برج رماية وبرامج لياقة، وتدريب العساكر على سرعة التحرك والاستعداد في أقل وقت، وذلك خلال صيامهم في شهر رمضان المبارك لعام ٢٠١٧، وعرضت صور حية تجمع الشهيد أحمد المنسي، مع خالد مغربي “دبابة”، وهرم وشبراوي.

وتنتقل الحلقة لجماعة أنصار بيت المقدس في مصر، والتي بدأت تعد العدة لضرب كتيبة المنسي وقتله شخصيا، حيث وصلت إليهم شحنة متفجرات جديدة، أقوي وأسرع في الانفجار، وقاموا بتخزينها، ووضع العبوات الناسفة على الطريق، لاستهداف مدرعات الجيش التي تحاول الوصول إليهم.

فيما قررت قوات المنسي للهجوم على التكفيرين، وذلك خلال استعدادهم لترك مكان تواجدهم بوسط الجبال والذهاب لمكان أكثر آمان، وكلف المنسي مجموعة شبراوي وسباعي، بالتحرك لتأمين الهجوم، وإخراج المدنين والأطفال، فيما يهاجم منسي ومغربي، ويبدأ بإطلاق النار على الإرهابين.

ويتم تبادل إطلاق النار مع التكفيرين، ويتحرك “تايسون”، لإخلاء الطريق، لتحرك المدرعات، لعمل كمين للتكفيرين، للخروج من مخابئهم، ويتم تصفيتهم بالكامل دون أي خسائر في رجال الجيش.

مسلسل “الاختيار” بطولة أمير كرارة وأحمد العوضى ودينا فؤاد وسارة عادل وضياء عبد الخالق وعدد كبير من الفنانين، وهم محمد إمام، آسر ياسين، ومحمد رجب، وإياد نصار، وكريم محمود عبد العزيز، وماجد المصرى، وصلاح عبد الله، وكريم عبد الخالق، ومحمد عز، ومها نصار، وآخرين وهو تأليف باهر دويدار وإخراج بيتر ميمى، وإنتاج شركة سينرجى، ويعد الأعمال المرتقبة بشدة في دراما رمضان هذا العام.

ويتناول مسلسل “الاختيار” حياة أحمد صابر المنسى – قائد الكتيبة ‏‏103 صاعقة – الذى استشهد فى كمين “مربع البرث”، بمدينة رفح ‏المصرية عام 2017، أثناء التصدى لهجوم إرهابى فى سيناء، ‏على أن يُظهر العمل العديد من الجوانب الاجتماعية والإنسانية ‏فى حياة البطل الراحل.

لعبة النسيان

بدأت الحلقة ٢٦ من مسلسل “لعبة النسيان” بذهاب يحيى الشيال “محمود قابيل”، إلى غرفة رقية “دينا الشربيني”، وأخبرها أنه لأول مرة يصدق كلامها حول براءتها، وطلب منها أن تثبت له أنها مظلومة وأنها لم تخن ابنه أمجد، وأنه سيدعمها في هذا، ولكن في حال فشلها عليها ترك المنزل وابنها يحيي.

وانتقلت الحلقة لحوار بين عمرو ورقية، حيث أخبرها الثاني بالحوار الذي دار بينه وبين أحد أهالي الأطفال الذي تواصل معهم شقيقه خالد لمساعدته في أثبات وفاة ابنه تيمور بسبب إهمال في مستشفي “الوفاء”، وبالفعل تتذكر “رقية” عندما جاءها “خالد” في مؤسسة الشيال وأخبرها بقضية الفساد التي في المستشفى المملوكة للعائلة، وطلب منها أن تساعده في كشف الحقيقة والوصول إلى المسؤول عن هذا الفساد.

وتذهب رقية إلى طبيبتها بهيرة وتخبرها بما اكتشفت، ولكن الثانية تنهار أمامها وتعترف لها بالحقيقة وما اتفقت عليه مع “نادر”، وأنه هددها بفضح أمر زوجها وديونه الذي تراكمت عليه بسبب لعب القمار، وأعطاها أموال لتسدد كل ديونهم، فتصدم رقية بما سمعت وتنفعل عليها، فتخبرها بهيرة بأن ضميرها استيقظ وأصبحت ترفض تنفيذ ما يريده، كما تخبرها أنه جاء لها ليلة أمس وطلب منها أن تعطيها أدوية تجعلها تدخل في غيبوبة.

وتذهب رقية إلى نادين وتخبرها بما عرفت وهي منهارة، وتجدها غير مندهشة من سماع أمر مستشفي المؤسسة ولا يبدو عليها مظاهر المفاجأة وتسألها إذا كانت تعلم أم لا، وتعرف منها أنها سمعتها ذات مرة وهي تتحدث مع “أمجد” و”نادر” وتحكي لهم عن موضوع “خالد”، فتغادر مسرعة.

وتنتهي الحلقة باتصال رقية بعمرو وتطلب منه مقابلته في مطعمه، كما تتصل بزوزو وتطلب منها أن تستعد لتجهيز أغراضهم من أجل الرحيل من منزل الشيال.

الوسوم