أسرة عشماوي في قبضة الأمن.. نهاية الحلقة الثامنة من “الاختيار”

أسرة عشماوي في قبضة الأمن.. نهاية الحلقة الثامنة من “الاختيار” مسلسل الاختيار.. مشاع إبداعي

بدأت الحلقة الثامنة من مسلسل الاختيار بمشهد عملية تفجير موكب وزير الداخلية، وفشل محاولة اغتياله، ويلتقي الإرهابي هشام عشماوي مع مجموعة أنصار بيت المقدس، الذين خططوا معه للعملية ليعرب عن غضبه من فشل العملية.

بينما يري أحد القياديين في الجماعة، أن فشل العملية ليس آخر مشروع الجهاد، ولكنه أمر محتمل الوقوع ويجب عدم اليأس، واستكمال مسيرة الجهاد.

وتنتقل الحلقة لسماع أسرة عشماوي خبر محاولة اغتيال وزير الداخلية، لتشك زوجته أن له علاقة بالحادث لحوارات سابقة دارت بينهم أبدي لها فيه رفضه للتعاملات السلمية مع النظام.

وتستكمل الحلقة بحوار يدور بين المنسي وزميل له يخبره أن الجيش المصرى وجه لهم ضربات مدوية للإرهابيين في الفترة الماضية، وأنه فى القريب العاجل سيتم إبادة الارهاب من جذوره.

وتعرض الحلقة مشهد إنساني يقوم خلاله أحمد المنسى بتوزيع مساعدات على أهالى سيناء، وتستعرض لقطات حية بصور حقيقية للمنسى خلال تقديمه للمساعدات.

وتنتقل الحلقة لحضور رجل سيناوى كبير عجوز يدعى “عباس الجن” لمقابلة أحمد المنسي، ويقوم بالإبلاغ عن ابن شقيقه، الذى يساعد التكفيريين فى سيناء إلى أن أصبح واحدا منهم، وبالفعل يذهب المنسى ورجاله ويلقون القبض عليه.

وفى نهاية الحلقة وعند عودة هشام عشماوى لمنزله، لا يجد أسرته، وعندما يسأل حارس العقار يخبره بأنه تم القبض عليهم.

مسلسل “الاختيار” بطولة أمير كرارة وأحمد العوضى ودينا فؤاد وسارة عادل وضياء عبد الخالق وعدد كبير من الفنانين، وهم محمد إمام، آسر ياسين، ومحمد رجب، وإياد نصار، وكريم محمود عبد العزيز، وماجد المصرى، وصلاح عبد الله، وكريم عبد الخالق، ومحمد عز، ومها نصار، وآخرين وهو تأليف باهر دويدار وإخراج بيتر ميمى، وإنتاج شركة سينرجى، ويعد الأعمال المرتقبة بشدة في دراما رمضان هذا العام.

ويتناول مسلسل “الاختيار” حياة أحمد صابر المنسى – قائد الكتيبة ‏‏103 صاعقة – الذى استشهد فى كمين “مربع البرث”، بمدينة رفح ‏المصرية عام 2017، أثناء التصدى لهجوم إرهابى فى سيناء، ‏على أن يُظهر العمل العديد من الجوانب الاجتماعية والإنسانية ‏فى حياة البطل الراحل.

الوسوم