تراجع ملحوظ في أسعار البقوليات بأسواق الإسكندرية.. والتجار: بفضل انخفاض الدولار

تراجع ملحوظ في أسعار البقوليات بأسواق الإسكندرية.. والتجار: بفضل انخفاض الدولار البقوليات داخل أسواق محافظة الإسكندرية.. تصوير: دينا إسماعيل

منذ ما يقرب من شهر، يشهد سوق الحبوب الغذائية “البقوليات” في محافظة الإسكندرية انخفاضا في الأسعار بشكل ملحوظ، والذي أرجعه بعض التجار إلى انخفاض سعر الدولار أمام الجنيه المصري، وقلة الإقبال على شراء المنتجات والتي يكثر الإقبال عليها مع بدء النوات الشتوية وانخفاض درجات الحرارة.

أحمد نايل، رئيس شعبة الحبوب الغذائية في الغرفة التجارية بالإسكندرية يقول إن هناك انخفاض كبير في أسعار البقوليات قد حدث منذ نحو شهرًا، حيث انخفض سعر الفول من 12 ألف جنيه للطن إلى 7آلاف جنيه، والفول المدشوش من 13 ألفا للطن إلى 12 ألفا، والعدس الأصفر من 16 ألفا للطن إلى 9آلاف، البني من 9 آلاف ونصف إلى 9 آلاف.

كما كشف رئيس الشعبة أن سعر الفاصوليا مستقر بسعر 16 ألف جنيه للطن، وتقوم الدولة بتصديرها للخارج، لذلك لا تشهد تغييرات في أسعارها، اللوبيا المحلي بسعر 18 ألفا للطن الواحد.

ذلك الانخفاض في الأسعار أرجعه “نايل” إلى انخفاض سعر الدولار بنحو 168 قرشًا أمام الجنيه المصري منذ بداية عام 2019، لأن هناك الكثير من البقوليات يتم استيرادها من الخارج، كما أنه مع بدء الموسم الدراسي وانتهاء موسم الأعياد، فإن هناك ركود في حركة الأسواق وإقبال المواطنين، رغم أن خفض الأسعار فرصة جيدة للشراء – على حد قوله.

البقوليات داخل أسواق محافظة الإسكندرية.. تصوير: دينا إسماعيل
البقوليات داخل أسواق محافظة الإسكندرية.. تصوير: دينا إسماعيل
تراجع الأسعار

بدوره تحدث حسن مرسي، تاجر جملة للبقوليات في شرق الإسكندرية، موضحا أن سعر الفول المستورد بالجملة 10 جنيهات، البلدي 20 جنيها، المدشوش 12 جنيها، العدس البني 9 جنيهات، العدس الأصفر 10 جنيهات ونصف،  الفاصوليا 20-22 جنيها، اللوبيا البلدي 25 جنيها، المستوردة 13 جنيها، الذرة الصعيدي 6 جنيهات، الفلاحي 4 جنيهات.

ويضيف مرسي أن الأسعار لدى تجار التجزئة متغيرة بين الارتفاع والانخفاض، فهناك تجار يبيعون بالأسعار القديمة المرتفعة، خوفًا على عدم خسارة قيمة شراء البضائع، وهناك من يتماشى بالأسعار الجديدة المنخفضة، لتسهيل حركة البيع داخل الأسواق.

البقوليات داخل أسواق محافظة الإسكندرية.. تصوير: دينا إسماعيل
البقوليات داخل أسواق محافظة الإسكندرية.. تصوير: دينا إسماعيل
تجار التجزئة

فيما تباينت أسعار البقوليات داخل محال تجارة التجزئة، وفق ما أرجعه عدد من التجار لجودة الصنف والأنواع، إذ يشير عمرو زكي أحد تجار التجزئة في سوق المنشية إلى أنه يبيع بأجود أصناف البضائع، مشيرا إلى أن سعر الفول البلدي للمستهلك بلغ 25 جنيها، أما العدس الأصفر التركي فبلغ 16 جنيها، والكندي 10 جنيهات، العدس البني 14 جنيها، فاصوليا 24 جنيها، اللوبيا 28 جنيها، الملوخية المجففة 20 جنيها، الذرة “الفشار” 12 جنيها.

وأضاف التاجر أن الإقبال على شراء البقوليات أصبح محدود في الفترة الحالية، لكنه يتوقع زيادة الإقبال مع بداية انخفاض درجات الحرارة والنوات الشتوية.

البقوليات داخل أسواق محافظة الإسكندرية.. تصوير: دينا إسماعيل
البقوليات داخل أسواق محافظة الإسكندرية.. تصوير: دينا إسماعيل
سلع أساسية

ورغم إعلان تجار البقوليات ركود أسواق بيع وشراء المنتجات خلال الفترة الحالية، إلا أنه عدد من المواطنين أكدوا أن البقوليات من الأطباق الرئيسية داخل المنازل، خاصة صنفي الفول والعدس بجميع أنواعه.

وتشير وفاء محمود، موظفة بالمعاش إلى أن البقوليات هو البديل البروتيني داخل المنزل خاصة طبق العدس، بقولها :”منذ أشهر كان منتج العدس غير جيد في الأسواق، لكن بعد تحسنه لا يمكن قطعه داخل المنزل، لكن يزيد الإقبال عليه في موسم الشتاء وخاصة العدس الأصفر”.

هيام أحمد، ربة منزل، تؤكد أيضا أن شرائها للفول أمر أساسي، وأنها لا تجد أي ارتفاع في سعره، لأنها تقوم بإعداده داخل المنزل ويقدم يوميًا كطبق أساسي على الإفطار، مضيفة: “شراء كيلو فول بنحو 12 جنيها، يعد أوفر لي من شرائه جاهز من محلات الفول والفلافل”.

أما سامية حسن، ربة منزل من منطقة العجمي، فتشير إلى أنها لاحظت استقرار في أسعار البقوليات منذ فترة طويلة، وهذا ما يشجعها على شراء أصنافها المفضلة شهريًا من العدس والذرة واللوبيا، مبينة: “لا يمكن انقطاع تلك الأصناف من منزلي”.

الوسوم