بعد الاشتباه في إصابة طالبة بالالتهاب السحائي.. اتهامات لـ”مصطفى النجار” بالتعتيم والصحة ترفع الطوارئ

بعد الاشتباه في إصابة طالبة بالالتهاب السحائي.. اتهامات لـ”مصطفى النجار” بالتعتيم والصحة ترفع الطوارئ أول يوم دراسي بالإسكندرية- تصوير: مصطفى حسن

سادت حالة من الذعر بين أولياء أمور مدرسة مصطفى النجار التجريبية بالإسكندرية، بعد تردد أنباء عن إصابة إحدى الطالبات بفيروس الالتهاب السحائي وتجريع زملائها بالفصل الدراسي بالمصل الوقائي للفيروس، فيما أعلنت مديرية الشؤون الصحية بالمحافظة، في بيان لها اليوم الاثنين، درجة الاستعداد القصوى واتخاذ الإجراءات الوقائية بالمدرسة.

صورة توضيحية لأعراض الالتهاب السحائي- المصدر منظمة الصحة العالمية
صورة توضيحية لأعراض الالتهاب السحائي-  منظمة الصحة العالمية

اشتباه واتهامات بالتعتيم

تقول هناء محمد؛ ولي أمر لطالبتين بالمرحلة الابتدائية بالمدرسة، إن اكتشاف الحالة المصابة جاء بعد تردد أنباء عن إصابة طالبة تدعي “كرمة.م.أ” بفيروس الالتهاب السحائي، وهو ما نفته لها والدتها بعد التواصل المباشر معها والاطلاع علي كافة التقارير الطبية، إلا أنهم كأولياء أمور لطالبات بنفس الفصل الدراسي قرروا الكشف علي فتياتهم خاصة لتعرض عدد منهم لأعراض الحمي.

وتضيف الأم أنه بعد الكشف علي عدد من الطالبات المصابات بارتفاع عالي في درجة الحرارة، اكتشفوا إصابة طالبة أخرى بالفيروس، مضيفة أنه بمجرد علم إدارة المدرسة أمس تم على الفور الاتصال بلجنة من وزارة الصحة للوقوف على مدى خطورة الأمر وتم تعقيم الفصل بتطعيمات وقائية للطالبات.

“إحنا مش بنروج شائعات.. إحنا مرعوبين على بناتنا، ده مش دور برد.. ده فيروس مميت”، تعلق مروة الشيخ؛ إحدي أولياء الأمور، مضيفة أن محاولة إدارة المدرسة التعتيم على إصابة طالبة والاشتباه بإصابات أخرى أمر غير سليم، خاصة بعد تواصل أولياء الأمور مع بعضهم البعض والتأكد من صحة الواقعة، قائلة “عيب على مدرسة المفروض تربوية وحاصلة علي الجودة ألا تعرف التعامل مع الأزمات”.

وتتابع الأم: “إدارة المدرسة ما يشغلها هو نفي الواقعة للحفاظ على سمعتها، حتى أنه بعد غياب عدد كبير من الطالبات لخوف أولياء الأمور من تناقل العدوي، قام المعلمين بتخويفهم من احتساب هذا الغياب وعدم تكرار شرح الدروس مرة أخرى”.

وتستكمل أنه وفقا لكلام المدرسة هي مجرد حالة واحدة لبنت وتم عزلها وتطهير فصلها وتطعيم الطالبات به، ولكن كيف نضمن عدم تناقل العدوي قبل عزل الطالبة المصابة، ولماذا لم تخرج المدرسة بيان تحذرنا من أعراض المرض وكيفية التصرف السليم في حال الاشتباه؟.

رد المدرسة

فيما يقول عبدالمعطي مصطفى؛ مسؤول الأمان للمرحلة الابتدائية بالمدرسة، إن الموقف تم السيطرة عليه، وإنه أجرى كافة الاتصالات بمسؤولين بوزارة الصحة وأكدوا له أنه بعد تطعيم الطالبات بشكل وقائي، فإنه ليس هناك داع للغياب، لافتًا أن أي ولي أمر لديه رغبة في غياب ابنته سيكون هذا لمجرد اطمئنانه كإجراء احترازي.

مطالب بتشديد الإجراءات

فيما يطالب عدد من أولياء الأمور وزارة الصحة وإدارة المدرسة باتخاذ كافة الإجراءات الوقائية بالمدرسة، سلوى محمود؛ ولية أمر، توصي بضرورة تعقيم كافة الفصول وليس الفصل المشتبة فيه فقط، وكذلك القاعات ودورات المياه، قائلة: “دي أبسط حقوقنا عشان بناتنا تروح المدرسة بأمان”.

وتطالب الأم أيضا بتطعيم جميع طالبات المدرسة: “كان المفروض الكلام ده يحصل مع إصابة أول طالبة، لكن التكتيم والتهاون في حق أولادنا نهايته كارثية، ونحن في انتظار اتخاذ إجراءات التطهير والتطعيم”.

لمعرفة المزيد عن فيروس الالتهاب السحائي وأعراضه وكيفية الوقاية منه من هنا 

الصحة ترفع الطوارئ

ومن جانبها، أعلنت مديرية الصحة بالإسكندرية، اليوم الاثنين، درجة الاستعداد القصوى واتخاذ الإجراءات الوقائية داخل  مدرسة مصطفى النجار التجريبية التابعة لإدارة شرق التعليمية، بعد الاشتباه في ظهور حالة مصابة بالالتهاب السحائي بين الطالبات.

وقال الدكتور علاء عثمان، وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية، إن المديرية تلقت إخطارًا من هيئة التأمين الصحي يفيد دخول طالبة إلى إحدى المستشفيات تعاني من أعراض صداع وقيء وارتفاع في درجة الحرارة.

وأضاف عثمان، أن هناك لجنة من الشؤون الوقائية بمديرية الشؤون الصحية بالإسكندرية ومنطقة شرق الطبية توجهت إلى المستشفى لمناظرة الحالة، وتبين أن المريضة سبق تطعيمها ضد الالتهاب السحائي البكتيري عامي 2014، 2016 بواسطة التأمين الصحي.

وأكد عثمان، أنه تم تجريع المخالطين بالمدرسة والمنزل والمستشفى بالمضاد الحيوي المناسب، وتم عمل بذل سائل النخاع الشوكي للطالبة وسحب عينة دم لتحليلها، لافتًا أنها ما زالت تحت الملاحظة الطبية بالمستشفى، نافيًا ظهور أي أعراض على تلاميذ آخرين بالمدرسة وأن جميعهم بحالة جيدة.

الوسوم