الثاني على الثانوية العامة “أدبي”: والدي هو سبب تفوقي.. وأحلم بكلية الإعلام

الثاني على الثانوية العامة “أدبي”: والدي هو سبب تفوقي.. وأحلم بكلية الإعلام

قبلات وأحضان، وزغاريد رجت أرجاء المكان.. هكذا استقبلت أسرة الطالب يحيى شحاتة، الحاصل على المركز الثاني مكرر على مستوى الجمهورية القسم الأدبي، ليتحول المنزل إلى مزار من قبل الأهل والأصدقاء والجيران الذين حضروا لتهنئة الأسرة بالتفوق ومشاركتهم الفرحة.

بمجموع 408.5 درجة، حصل يحيى، الطالب بمدرسة الثورة التابعة لإدارة العامرية التعليمية، على المركز الثاني مكرر على مستوى الجمهورية القسم الأدبي.

الثاني مكرر علي الثانوية العامة بالإسكندرية- المصدر وزارة التربية والتعليم

رحلة الدراسة 

رحلة الدراسة في حياة يحيي مرتبطة بالتفوق دائما، فقد اعتاد الحصول علي المراكز الأولى طوال فترة دراسته المدرسية، بداية من المرحلة الابتدائية ومرورا بالإعدادية، وإلي الثانوية التي حصد فيها المركز الثاني على مستوي الجمهورية، ولم يتوقع أن يكون ضمن الأوائل- على حد قوله.

الثاني مكرر بالثانوية العامة مع أحد معلميه- المصدر أسرة الطالب

وأضاف يحيى أنه علي الرغم من توقعه الحصول علي مجموع كبير، إلا أنه لم يتوقع أن يكون اسمه ضمن قائمة الأوائل، وبعد أن سمع اسمه خلال المؤتمر الصحفي لوزير التربية والتعليم، تعالت أصوات الزغاريد والتهنئة داخل منزله، وتم تأكيد الخير يعد تلقيه التهنئة تليفونيا من مدير إدارة غرب التعليمية.

“لم أتلق مكالمة من وزير التربية والتعليم، وكنت أتمناها تكريما للمركز، الذي حصلت عليه، وحتى يشعر والدي بثمرة جهودهم خلال السنوات الماضية” أضافها الطالب، لافتا إلى أن اتصال الإدارة التعليمية أسعده كثيرا وأكد خبر التفوق للأسرة.

دور الأسرة

وأشار يحيي إلي أن أسرته كان لها الفضل الأكبر في تفوقه نظرا لما قدموه طوال سنوات دراسته من دعم نفسي ومادي لتحقيق التفوق، خاصة أنهم أسرة متوسطة الحال، يعيشون في منطقة بسيطة بحي العامرية، وينتسب لمدرسة حكومية.

وأرجع يحيى الفضل في تفوقه لوالده الموظف بهيئة ميناء الإسكندرية، قائلا إنه رغم بساطة الحال إلا أنه كان يحاول توفير كل ماله لمساعدته في الدروس الخصوصية التي يرغب أن يشارك فيها، وكذلك والدته التي كانت دائمة الدعم والتشجيع والمساندة له خاصة أيام الامتحانات وكانت تسهر معه كل ليلة.

وتابع أنه كان يسخر يومه بالكامل من أجل المذاكرة والذهاب للدروس الخصوصية وحصص المراجعات النهائية، وطوال هذا العام كان بعيدا عن مواقع التواصل الاجتماعي والخروج الكثير مع أسرته وأصدقائه، وكان يستيقظ يوميا عقب صلاة الفجر ويصلي ويتلو القرآن ويبدأ المذاكرة.

كما أبدى رغبته في أن يلتحق بكلية الإعلام، ويصبح مذيعا مشهورا له شعبيه وأن يساند المظلوم ويكون صوته، ويصبح له مكانة اجتماعية مرموقة.

الامتحانات من كتاب الوزارة

وأضاف أن الامتحانات كانت في مستوى الطالب المتوسط، وكانت غالبيتها متشابهة من نماذج الوزارة، موجها رسالة لطلاب الثانوية العامة في السنوات المقبلة بأن يجعلوا التفوق غاية ويسعوا لتحقيقه، فيما وجه رسالة لوزير التربية والتعليم بتخفيف عبء أولياء الأمور وتشديد الرقابة على أداء المعلمين داخل المدارس حتى تختفي ظاهرة الدروس الخصوصية.

ومن جانبه، قال يوسف الديب، وكيل وزارة التربية والتعليم في الإسكندرية، إن الإسكندرية تفخر بحصول طالبين على مراكز متقدمة ضمن الأوائل في الشهادة الثانوية العامة، مؤكدا علي أنه سوف ينظم احتفالية خاصة لتكريمهم وأسرهظ على جهودهما ومنحهما هدايا تذكارية ومكافأة مالية.

وكان الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، اعتمد نتيجة امتحان الدور الأول من شهادة إتمام الدراسة الثانوية العامة للعام الدراسي 2018 / 2019، وبلغت نسبة النجاح هذا العام 78.6%.

بلغ عدد الأوائل 40 طالبا وطالبة، مقسمين 34 طالبا وطالبة بالتعليم العام، وطالبين بمدارس المتفوقين «STEM»، وطالب من ذوي القدرات الخاصة، و3 طلاب «دمج»، فيما بلغ عدد الأوائل في شعبة العلمي علوم 14 طالبًا وطالبة، و10 طلاب في علمي رياضة، و10 طلاب في الشعبة الأدبية.

الوسوم