كواليس مائدة إفطار “راقص التنورة” بهندسة الإسكندرية.. سبقتها 16 ساعة عمل

كواليس مائدة إفطار “راقص التنورة” بهندسة الإسكندرية.. سبقتها 16 ساعة عمل حفل إفطار هندسة الإسكندرية- تصوير الطالب مصطفى عقل

راقص التنورة بجلبابه الواسع الفضفاض، وحزام الوسط وطاقيته الاسطوانية الطويلة.. كان هذا شكل الملعب الخاص بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية في حفل  الإفطار الذي أقامه الطلاب لهذا العام، والذي حضره قرابة 4 آلاف و200 طالب وطالبة بجانب عميد الكلية والأساتذة والمعيدين، أثار الشكل الذي خرج بإتقان شديد إعجاب رواد مواقع التواصل الاجتماعي وتداولته عدد من الصفحات.

صورة حفل إفطار هندسة- تصوير الطالب مصطفى عقل
صورة حفل إفطار هندسة- تصوير الطالب مصطفى عقل

دعوة للإفطار الجماعي

“تتوالى الأيام وتمر الليالي، وكل منها له أحداثه ومواقفه، وكل يوم يمحو ما تركه سابقه، إلا تلك الأيام المعدودات التي لا يعف عليها الزمن، وها نحن على وشك فرصة جديدة لصنع بعض الذكريات السعيدة، ذكريات رمضانية”، بتلك العبارة بدأت منذ شهرين ماضيين دعوة اتحاد الطلاب بكلية الهندسة للإفطار عبر صفحتها الرسمية على “فيسبوك” لتبدأ بعدها رحلة التنظيم.

المنظمين: فوجئنا بنجاح الحفل

ندى محمد، طالبة بكلية الهندسة وإحدى المنظمات للحفل، تقول إنها فؤجئت بنجاحه وخروجه بهذا الشكل، مضيفة أن وراء هذا النجاح تكاتف من أعضاء الفريق الذين تعاونوا كعائلة، ومن كان يحتاج للمساعدة كان يجد ألف من يقدمها له، مستكملة: “تعب التجهيزات كله هان أول ما الآذان خلص ولقيت نفسي لا إراديًا بغني وفرحانة إن كل الناس قاعدة مبسوطة”.

كواليس التنظيم

وعن كواليس التنظيم، يروي محمد عمر؛ طالب بالفرقة الثالثة بقسم الكهرباء، أن مشاركته في تنظيم حفل الإفطار هذا العام تأتي للمرة الثالثة علي التوالي، مضيفًا أنه على مدار شهرين بدأت عملية التنظيم بجمع مقترحات لشكل موائد الإفطار، حيث اعتدنا خلال السنوات السابقة تنظيم الموائد بأشكال متنوعة ميزة هندسة الإسكندرية عن غيرها من الكليات بكل جامعات مصر.

16 ساعة عمل ليلة الإفطار

وفي ليلة التنفيذ، يستكمل عمر، بدأ فريق التنظيم التجمع عقب صلاة الفجر داخل ملعب الكلية، للعمل على تنظيم الموائد والديكور، واستمرت حركة العمل حتى اللحظة الأخيرة قبل مدفع الإفطار، أي بما يعادل 16 ساعة عمل.

تجهيزات حفل الإفطار- المصدر اتحاد هندسة الإسكندرية
تجهيزات حفل الإفطار- المصدر اتحاد هندسة الإسكندرية

ويضيف عمر أن شكل راقص التنورة احتاج جهد كبير من المنظمين حتى يخرج بتلك الصورة المتقنة/ ولم يتوقع أحد أن يخرج بهذا الجمال فكانت مفاجأة كبيرة للجميع، يرجع الفضل في توثيقها الطالب مصطفى عقل؛ وهو المصور الخاص بحفل الإفطار السنوي والذي انتشرت صوره على مواقع الإنترنت.

الحجز وأسعار الوجبات

ويتابع طالب الهندسة: بدأ الحجز للإفطار خلال الفترة من 21 وحتى 27 أبريل، ولم نتوقع أن يتخطى العدد 4 آلاف، لأنه رقم أكبر من الأعوام السابقة، فكانت المسؤولية والمجهود أكبر، وبدأنا حجز الوجبات التي تعتبر بأسعار بسيطة بالاختيار ما بين وجبتين تتراوح أسعارهما ما بين 85 و95 جنيهًا من أحد أكبر محال المشويات.

حجز الإفطار- المصدر هندسة الإسكندرية
حجز الإفطار- المصدر هندسة الإسكندرية

بداية الفكرة

وعن بداية فكرة تنظيم حفل إفطار جماعي لطلاب الكلية، يوضح عمر أنها بدأت عام 2011، وقتها رحب العميد وأعضاء هيئة التدريس بالفكرة، ولم يتعدي الحضور 300 شخص، وفي عام 2012 زاد عدد الطلاب إلى 500، حتى جاء عام 2013 وكان العدد كبير بوجود 1500 مشارك.

نقطة تحول

ويضيف أنه مع زيادة أعداد المشاركين عام بعد عام، فكر المنظمون في عمل الموائد على أشكال تخرج في النهاية بصورة متميزة، فكانت البداية في عام 2015 بالتصميم على شكل حرف E كأول حرف من كلمة Engineering، وفي عام 2016 صُممت المائدة على شكل فانوس بسعة 2000 فرد.

ويفيد أن نقطة التحول الثانية كانت في عام 2017، حيث بلغ العدد 3500، وتم تصميم الموائد على شكل مدفع إفطار، وفي عام 2018 صُممت على شكل رسمة ثلاثية مكونة من هلال و3 مآذن ومبنى بالكلية.

“مفيش كلية في مصر عرفت تعمل جزء من التنظيم الجيد والمميز كما يحدث بهندسة الإسكندرية”، بهذه العبارة يختتم الطالب حديثه معربًا عن فخره بكونه أحد أفراد فريق العمل الذي انتشرت صورته وافتخر بها ليس طلاب هندسة فقط ولكن كل أهالي الإسكندرية.

الوسوم