تدريب محاكاة لطلاب مدرسة بالإسكندرية عن كيفية التعامل مع وجود “قنبلة”

تدريب محاكاة لطلاب مدرسة بالإسكندرية عن كيفية التعامل مع وجود “قنبلة” تصوير: مصطفى حسن

نظمت إحدى مدارس إدارة وسط التعليمية بالإسكندرية، نموذج محاكاة لتدريب طلابها علي كيفية التعامل وقت وجود أجسام غريبة “قنبلة”.

وقالت إيمان شرف؛ مدير إدارة وسط التعليمية، إن معلمين مدرسة الشهيد عمرو خالد سلامة، دربوا التلاميذ من خلال مجموعة من النصائح تبعها تدريب للمحاكاة علي على كيفية التصرف فى حالة العثور على قنبلة أو أى جسم غريب يثير الشبهات.

“عدم لمس الجسم المشتبه به والإبداع السريع والإبتعاد عنه” كانت هذه هي ملخص النصائح التي درب المعلمين طلاب مرحلة الروضة عليها، وخصصت المدرسة يوم كاملا لمحاكاة واقع الحياة اليومية، وتدريب التلاميذ على التعامل مع أى جسم غريب يتم العثور عليه داخل أو خارج المدرسة.

وقالت شرف إن التدريب جاء ضمن مسابقة أطلقتها مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية لتنمية الوعى المرورى والأمنى لدى تلاميذ مرحلة الروضة.

وأوضحت أن المعلمين صمموا مجسَّم كامل لأحد المناطق، يضم مدرسة وقسم شرطة ومستشفى، ومؤسسات مجتمعية أخرى، يتخلله عدد من الشوارع المزودة بإشارات المرور، وهياكل سيارات، تم وضعه فى فناء المدرسة لتدريب التلاميذ عليه وعلي كيفية التعامل في هذا النطاق حال العثور علي جسم مشتبه به.

وخلال تدريب للمحاكاة نشر المعلمين عددا من الأجسام الغريبة داخل المجسَّم، وتم تدريب التلاميذ علي الإبتعاد عنه بمجرد والوصول إلى أقرب مبنى للإبلاغ عنه، فيما ارتدى بعض الأطفال ملابس تشبه ملابس ضباط مكافحة المفرقعات، للتعامل مع الأجسام الغريبة.

وأوضحت مدير إدارة وسط الإسكندرية التعليمية، أن تدريب الطلاب علي مثل هذه الأمور أمر طبيعي في ظل ما نعانيه من إرهاب غاشم، حتي نخلق حالة توعية ونتفادي أكبر قدر ممكن من الخسائر التي يمكن أن تحدث ونحاول إبعادهم عن المخاطر قدر المستطاع.

الوسوم