“قنصوة”: تطوير 30 مدرسة و24 وحدة رعاية بالشراكة مع المجتمع المدني

“قنصوة”: تطوير 30 مدرسة و24 وحدة رعاية بالشراكة مع المجتمع المدني

قال الدكتور عبد العزيز قنصوة، محافظ الإسكندرية، إن المسؤولية المجتمعية هي نوع من المشاركة بين متخذ القرار والمجتمعين المدني والأعمال، وأنها تصل للفرد والأسرة ومناحي الحياة، وإن أهمية المشاركة هو خلق مجتمع أمثل للحياة وهو يؤثر على كافة مناحي المختلفة.

وأضاف محافظ الإسكندرية في تصريح خاص لـ”إسكندراني”، إلى أن المحافظة بها العديد من الملفات الهامة مثل التعليم، الصحة، التنافسية في مجال فرص العمل، المشروعات داخل المحافظة، وهم جميعهم يحتاجون إلى مشاركة مجتمعية، مشيرا في ذات الوقت أن مجتمع الأعمال في الإسكندرية لديه وعي كبير فيما يخص المشاركة المجتمعية، وأنه قد شارك في العديد من المشروعات.

وذكر أنه يستهدف تطوير 30 مدرسة، ويهدف لتحسين جودة التعليم مثل باقي المدارس، وفي المجال الصحي سيتم البدء في تطوير 24 وحدة طب أسرة، وهي ضمن الرعاية الصحية الأساسية بمشاركة بين المجتمع المدني ورجال الأعمال، كما سيتم خلق فرص عمل في مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر ومشروعات تكنولوجية.

وتستضيف محافظة الإسكندرية اليوم الأحد، الملتقى الثالث للمسؤولية المجتمعية للمحافظات والذي ينعقد تحت رعاية حكومية مميزة من أجل خلق حالة من التكامل بين مجهودات الحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني، لإحداث تنمية حقيقة في المحافظات.

وينظم الحدث شركة”اس اس ار إيجيبت” حرصا على استمرارية التعاون بين أطراف مثلث التنمية لضمان مشاركة كافة الأطراف والرؤى في وضع خطط تنموية متكاملة أولى أولوياتها تحسين جودة حياة المواطن وانتعاش الاقتصاد.

وينظم الملتقى حلقة نقاشية بين الأطراف الثلاثة لمناقشة أهم آليات التكامل وإلقاء الضوء على احتياجات كل طرف والعمل على توحيد الجهود المبذولة  لتحقيق تنمية حقيقة ومستدامة.

الوسوم