غرفة شركات السياحة: 93% زيادة نسبة الإشغالات الفندقية خلال العام بالإسكندرية

غرفة شركات السياحة: 93% زيادة نسبة الإشغالات الفندقية خلال العام بالإسكندرية
كتب -

الإسكندرية ليست فقط عروس البحر الأبيض المتوسط، بل هي أيضًا المدينة التي تجذب السائحين من كل مكان بالعالم، لتحتل مكانة خاصة في نفوس زائريها.

تسعى شركات السياحة جاهدة إلى النهوض بالسياحة بالإسكندرية من خلال العروض التي تقدمها والجولات التي تنظمها للزائرين.

“إسكندراني” حاور علي المانسترلي، رئيس غرفة شركات السياحة بالإسكندرية، وإلى نص الحوار..

ما نسبة الإشغالات الفندقية خلال العام الحالي؟

بلغت نسبة الإشغالات بالفنادق خلال العام الحالي نحو 93% مقارنة بنسبة 87% العام الماضي، وتضم الإسكندرية نحو 4300 غرفة فندقية من ثلاث وحتى خمس نجوم، ومن المخطط افتتاح فندق جديد فئة 5 نجوم بنهاية العام، ليحتوي على 1200 غرفة.

هل للغرفة خطة للترويج لمحافظة الإسكندرية على المستوى العالمي؟

قبل أن نتحدث عن وضع إسكندرية على خريطة السياحة العالمية، يجب تعديل قانون السياحة رقم 1968، نظرًا للتغيرات التي طرأت على السوق السياحي العالمي، ومواكبة التطورات الحديثة في ذلك المجال.

بالإضافة إلى أهمية العمل على تقنين السياحة الإلكترونية، ودراسة كيفية استخدامها في التسويق للإسكندرية عالميًا، حيث تشير الدراسات العالمية إلى أن هناك زيادة في عدد السكان بالعالم بلعت مليار سائح خلال 2018، وذلك عن طريق الحجز من خلال المواقع الإلكترونية المختصة، فضلًا عن تسويق تلك المواقع في البورصات السياحية، ودعم الشركات السياحية والتسويق لها خارجيًا، من خلال مشاركة الغرفة في المعارض التي تقام خارجيًا.

ما دور الغرفة في تنشيط الحركة السياحية بالمحافظة؟

تسعى الغرفة إلى تشجيع المستثمرين على الاستثمار السياحي وإقامة المشروعات السياحية، ومنها زيادة عدد الفنادق في الثغر، ويرتفع إقبال السائحين في الفترة من شهر أكتوبر وحتي أبريل، بالإضافة إلى الاهتمام بالبرامج السياحية التي تعمل على جذب السائحين.

ما حجم الزائرين لمحافظة الإسكندية من الأجانب مقارنة بالمصريين؟

تعدى حجم السائحين الأجانب المترددين على الإسكندرية الـ 30%، ومن أبرز تلك الجنسيات: أمريكا، إيطاليا، الصين، اليابان، وتحتل الصين المرتبة الأولى، مقارنة بـ75% من الزائرين المصريين.

كيف تستعد الإسكندرية لاستضافة مؤتمر المجلس الدولي للمتاحف عام 2022؟

تستعد المحافظة لاستقبال المؤتمر من خلال ترميم وصيانة المتاحف بالإضافة إلى مشروع تطوير ترام الإسكندرية، والتوسع في مطار برج العرب، لزيادة سعة الركاب وتسهيل حركة النقل الجوي، بالإضافة إلى زيادة عدد الغرف على مستوى الإسكندرية.

وفازت الإسكندرية بتنظيم المؤتمر عقب منافسة شديدة مع مدينتي براغ وواسلو، وحصلت على 67 صوتًا بينما حصلت براغ على 52 صوتًا وأوسلو على 11 صوتًا.

ومن المخطط أن يحضر المؤتمر نحو 5 آلاف خبير سياحي وشركات سياحية على مستوى العالم، وتعتبر مصر إحدى الدول التي أسست المجلس الدولي للمتاحف فى اليونسكو العام 1946، ولديها لجنة خاصة في المجلس الدولي ومعها دولتي العراق واليمن.

كيف استعدت شركات السياحة لموسم الحج الماضي؟

عملت شركات السياحة على التنوع في الخدمات المقدمة للعميل، التي يأتي من ضمنها توزيع هدايا، مع توفير واعظ ديني طوال فترة الحج، بالإضافة إلى الرعاية الطبية، وتوزيع وجبات على الحجاج، فضلًا عن أن الحد الأقصى لاستيعاب الغرف الفندقية يبلغ 4 أفراد.

وشهدت نسبة الإقبال على الحج فئة الأربع والخمس نجوم انخفاضَا بنسبة 10% عن العام الماضي، في الوقت الذي ارتفع فيه سعر الحج الاقتصادي والبري بنسبة 15%.

واتسم موسم الحج الماضي بالهدوء، وتعد شركات السياحة المصرية من أفضل الشركات التي تنظم موسم الحج، نظرًا لما تمتلكه من خبرات متراكمة تؤهلها من تنظيم برامج جيدة للعملاء، وتقديم خدمات جديدة، خاصة وأن سعر الحج يعد مرتفع نسبيًا مقارنة بالدخل الاقتصادي للمواطنين.

الوسوم