فيديو |”البلاك نوت” مشروع مي لاستعادة نجوم “الأبيض وأسود”

فيديو |”البلاك نوت” مشروع مي لاستعادة نجوم “الأبيض وأسود”

داخل مؤسسة بيانولا للفنون المستقلة في منطقة كامب شيزار، تضع على طاولة بجوار الباب معروضتها من الأجندات الورقية، التي تحمل واجهتها صور للنجوم  ومشاهير موسيقى “الأندرجراوند”، ومشاهير موسيقى الروك باللون الأبيض والأسود، وبعض الكلمات التي اشتهرت بها بعض أغانيهم.

بينما تمسك بالأجنده الورقية” التي صممت واجهتها  باللون الأبيض و الأسود التي تعبر بالشرح خلال التقرير المصور عن مدى عشقها لهذا اللون وموسيقى الروك، تحكي أنها عندما فكرت في مشروع وقع اختيارها على هذه الفكره التي أطلقت عليها “بلاك نوت”.

كان هذا مشروع مي محمد، خريجة كلية الآداب قسم الفوناتكس التي عملت في مجال مختلف عن دراستها و هو تصميم الجرافيك الذي جعلها تفكر منذ أشهر في بدأ مشروعها و عبرت عن ذلك قائله “أنا فكرت أعمل مشروع خاص بيه لآن فكرة إني شغاله عند حد مابقتش مجديه بالنسبالي و أنا كنت حاسة إني عايزة أفتح مشروع كانت هي ديه البدايه”.

تقول مي إن أهم الصعوبات التي واجهتها أن أسعار الورق والطباعة مرتفعة جدا “وكان مهم إني أقدم للناس شكل وجوده عاليه وأسعار مناسبة، وده كان تحدي بالنسبالي، والحمد لله ربنا قدرني ألاقي مكان يطبع جوده كويسه بسعر مناسب”.

وتتابع “الناس الحمد لله بتشكر لما تشتري “البلاك نوت” بتاعتي في جودة الورق بيقوموا بالتواصل معاية إما عن طريق صفحتي على فيسبوك أو الأماكن التي أقوم بالعرض فيها مثل بيانولا و استديو جناكليس وحارة كارياكو في محطة الرمل  والأسعار بتتراوح ما بين 60 للأجندة المتوسطة و80 للأجندة الكبيرة”.

تحلم مي أن يكبر مشروعها الصغير و تستطيع تحقيق الانتشار ليس في الإسكندرية فقط لكن في القاهرة وكل محافظات مصر وأن توسع نشاطها حتى لا يقتصر فقط على الأجندات الورقية، لكن يمكن أن تصنع “تيشترتات” و”أحذيه” بنفس فكرة “البلاك نوت”.

الوسوم