أهالي عزبة الوادي يشكون انتشار القوارض والحشرات.. ورئيس الحي يرد

أهالي عزبة الوادي يشكون انتشار القوارض والحشرات.. ورئيس الحي يرد

يشكو أهالي عزبة الوادي الكائنة بحي العامرية ثان بغربي محافظة الإسكندرية، من انتشار القوارض والحشرات الزاحفة، بشكل مخيف ولافت للنظر حيث أصبحوا يظهرون نهارا وليلا، بسبب تراكم مخلفات القمامة وتعفنها، فضلا عن تسرب مياه الصرف الصحي المحملة بالفضلات البشرية في الشوارع، ما أدى لانتشارهم.

ويقول محمد عبد العال، 37 عاما، عامل أحد سكان عزبة الوادى الكائن بحي العامرية ثان بغربي محافظة الإسكندرية، لـ “إسكندراني”، أن المنطقة تحولت إلي بؤرة من الملوثات حيث تنتشر القوارض والحشرات الزاحفة من الثعابين الصغيرة  والصراصير والنمل في كل مكان حتى توغلت داخل منازلنا وجعلتنا لا نطيق الحياة بسببهم حيث أننا أصبحنا نرتعد خوفا من تعرضنا للتلوث لكونها تختبئ داخل المنازل وتأتى عن طريق البالوعات الموجودة في الشوارع.

ويتفق معه في الرأي جلال منتصر، 49 عاما، موظف، ومقيم في عزبة الوادى، ويضيف لـ “إسكندراني”، أنهم أيضا يعانون من انتشار الفئران الكبيرة التي انتشرت كثيرا هذه الأيام بل وتعرض بعض من أطفال العزبة للعكر وهم نائمين علي أيديهم ما يهدد حياتنا بإصابتنا بمرض الطاعون الذي يأتي منهم، مؤكدا أنهم يأتون بسبب تراكم تلال القمامة وعدم جمعها بانتظام وتكدس مياه الصرف الصحي في الشوارع ما يجعلها تتعفن ويخرج من الآبار الفئران الكبيرة التي تخيفنا.

وطالب السكان بضرورة شن حملات لتطهير المنطقة من كل هذه الحشرات والزواحف التي تعرضنا لخطر الأمراض والتلوث.

رئيس حي العامرية ثان بغربي محافظة الإسكندرية يرد:

المهندس مدحت عبد الفضيل، رئيس حي العامرية ثان بغربي محافظة الإسكندرية، يؤكد لـ “إسكندراني”، أنه على الفور سوف يوجه اليوم إدارة التطهير بالحي بشن حملة لمكافحة القوارض بالمنطقة  ولرفع العناء عن السكان.

الوسوم