فوضى وسوء معاملة للصحفيين على هامش افتتاح مهرجان الإسكندرية السينمائي

فوضى وسوء معاملة للصحفيين على هامش افتتاح مهرجان الإسكندرية السينمائي

شهد فندق “رويال تويليب” الذي يستضيف فعاليات مهرجان الإسكندرية السينمائي في دورته الـ33، مساء اليوم الجمعة، فوضى في التنظيم أثناء توزيع دعوات حضور افتتاح المهرجان، حيث كان من المقرر أثناء المؤتمر الصحفي الذي عقد الأربعاء الماضي، برئاسة الناقد السينمائي أمير أباظة، أن تسلم دعوات حضور المهرجان للصحفيين يوم الجمعة الساعة 5 عصرا، بحسب ما أوضح المسؤولون عن المكتب الصحفي للمهرجان.

غير أنه عند حضور الصحفيين في تمام الخامسة فوجؤوا بعدم التنظيم وطُلب منهم كتابة أسمائهم في ورقة للحصول على الدعوة ليشهد الدور الأول داخل فندق “تويليب”  فوضى وغضب الصحفيين، خارج المكتب الصحفي، في انتظار الدعوات وسط انزعاج من إدارة الفندق من التزحام الذي حدث داخل الفندق وطلبوا من الصحفيين الخروج، ثم خرج مسؤولو المكتب الصحفي ليخبروهم بأن الدعوات يمكن استلامها غدا السبت الساعة 10 صباحا لأن مواعيد المكتب حتى الـ4 فقط، بينما في يوم المؤتمر تم إخبار الصحفيين بأن مواعيد استلام الدعوات الجمعة الساعة الـ5 عصرا، لتحدث مشادات بين الصحفيين وإدارة المكتب الصحفي بالمهرجان وإدارة الفندق لوجود بعض من استلموا بالفعل دعوات، ليعلن أحد أعضاء المكتب الصحفي بأن يأتي الصحفيين غدا لإاستلام الدعوات من مكتبة الإسكندرية الساعة الـ10 صباحا مما أثار غضب الكثير من الصحفيين الذي شعروا بسوء المعاملة والتنظيم.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يعاني فيها مهرجان الإسكندرية السينمائي للدول البحر المتوسط من مشكلات تنظيمية في السنوات الأربع السابقة.

وتحمل الدورة 33 للمهرجان الإسكندرية السينمائي للدول البحر المتوسط هذا العام اسم الفنان حسين فهمي، تكريما للمشواره الفني، ومن المقرر تكريم الكاتب الراحل محفوظ عبد الرحمن ومنحه الميدالية الذهبية تقديرا لعطائه الفني، وسيتم عرض فيلم “ناصر 56” تأليف محفوظ وإخراج محمد فاضل، يعقبه ندوة بمشاركة زوجته الفنانة سميرة عبد العزيز والمخرج محمد فاضل والفنانة فردوس عبد الحميد.

وسيكرم خلال دورة هذا العام الفنانة صفية العمري والمخرج خالد يوسف ومدير التصوير عصام فريد والناقدة نعمة الله حسين، على أن يتم إصدار كتاب خاص بكل شخصية حول مسيرتها الفنية وأبرز الأعمال السينمائية.

الوسوم