وزيرة التخطيط: إنشاء 100 مدرسة تستند لمناهج معتمدة على التفكير والتحليل

وزيرة التخطيط: إنشاء 100 مدرسة تستند لمناهج معتمدة على التفكير والتحليل جانب من الفعالية

انتقدت الدكتورة هالة حلمي السعيد، وزير التخطيط والتنمية والإصلاح الإداري، المنظومة التعليمية في مصر، والطريقة التي يتم بها وضع الامتحانات للطلاب، واصفة إياها بأنها تعتمد على الحفظ والتلقين دون الفهم، قائلة “أبناءنا حافظين مش فاهمين”.

وأعلنت السعيد عن تغيير تلك الطريقة التي اتبعت طيلة السنوات الماضية، من خلال فتح 100 مدرسة بنظام شهادات النيل، معتمدة من جامعات دولية، وتستند المناهج فيها على التفكير والتحليل المنطقي، والعمل في مجموعات عمل واتباع التكنولوجيا.

وأضافت السعيد خلال كلمتها في مؤتمر “استراتيجية رؤية مصر 2030″، الذي عُقد عقب ظهر اليوم بمقر الغرفة التجارية بالإسكندرية، أن رأس المال في مصر يعتمد على شقين، هما التعليم والصحة، معلنة عن أن حجم الإتفاق الحكومي الصحي على الفرد سيرتفع هذا العام، ثم سيرتفع خلال الـ 5 سنوات المقبلة.

وقالت السعيد إن الحكومة تسعى نحو تحقيق اكتفاء ذاتي من الغاز الطبيعي، وتهتم بقطار البضائع، الذي لا يقل أهمية عن بقية وسائل النقل العام- على حد قولها.

وأوضحت السعيد أنها تسعى -في إطار الإمكانيات- إلى تنفيذ خطة 2030، مشيرة إلى أنه من الضروري وضع رؤية بأهداف ومراحل محددة، لنتمكن من تحقيق الأهداف والبرامج، لافتة إلى أنها المرة الأولى التي توضع فيها رؤية محددة لمصر، خلافًا لما سبق، مشيرة إلى أن العام الجاري يتسم بطول الخطة والتشاركية فيها، من خلال مشاركة المجتمع المدني ومؤسساته والشباب والأكاديميين.

 

الوسوم