كلب “مسعور” يقتحم مدرسة بالإسكندرية ويعقر طالبة.. والتعليم تحيل الواقعة للتحقيق

كلب “مسعور” يقتحم مدرسة بالإسكندرية ويعقر طالبة.. والتعليم تحيل الواقعة للتحقيق مدير الأمن يتفقد الدراسة فى أول يوم تصوير مصطفى حسن

أحالت اليوم مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية، مديرة مدرسة كليوباترا الرسمية لغات، للتحقيق، وذلك على خلفية تعرض إحدى طالبات المدرسة للعقر من أحد الكلاب الضالة داخل ساحة المدرسة خلال اليوم الدراسي.

وطالب عدد من أولياء الأمور بالمدرسة بضرورة التدخل السريع في الواقعة، وقالت مها أحمد؛ إحدى أولياء الأمور، إنها أنتقلت إلى المدرسة فور علمها بالواقعة، لافتة إلى أن الطلاب فوجئوا خلال اليوم الدراسي بدخول كلب “مسعور” إلى ساحة المدرسة من خلال البوابة المخصصة لطلاب الروضة، والتي كانت مفتوحة على مصراعيها دون وجود عامل أمن أمامها، مضيفة أن الطلاب انتابهم حالة من الفزع وهرولوا بالجري داخل فناء المدرسة، حتى تمكن الكلب من الإمساك بطالبة في الصف الثاني الإبتدائي وتدعي “شهد وليد”، وعقرها من رقبتها وساقها.

وأضافت أحمد، إن أولياء الأمور علموا بالخبر من أبنائهم وعلى الفور توجهوا إلى المدرسة، وكانت الفوضى تعم أرجاء المكان، مؤكدة أن دم الطالبة كان ما زال على أرض المدرسة من إثر إعتداء الكلب عليها، فضلاً أن هناك طالبين تعرضوا للهجوم ولكن بخدوش بسيطة.

ولفتت أحمد، أن الطالبة تم نقلها إلى مستشفى الطلبة ، نظراً لسوء حالتها، مشيرة إلى أن أحد مسؤولي الإدارة التعليمية حضر إلى للمدرسة في حضور أولياء الأمور، إلا إنه بعد الإطلاع على الوضع ورؤية الدم في ساحة المدرسة قام بالرد على مكالمة هاتفية وسمعته يقول “تمام يا فندم البنت حالتها مستقرة وكله تمام”، ما أثار استياء أولياء الأمور وهاجموه على رده.
وكذلك علقت منى حلمي، إحدى أولياء الأمور، إن الواقعة حقيقية وأن الطالبة كانت في حالة صعبة عندما تم نقلها إلى المستشفى وإصابتها خطيرة، مشيرة إلى أن الواقعة تعد إهمال جسيم يجب أن يعاقب عليه مسؤولي المدرسة لتعريضهم حياة أبنائهم للخطر، قائلة “ولادنا خط أحمر”.

فيما قال تامر عبد الحميد، ولي أمر، أن المدرسة تعاني من عدة أمور في الإهمال ومنها ترك أبوابها مفتوحة طوال اليوم المدرسي وفي بعض الأحيان لا يتواجد أي أفراد أمن أمامه، مشيراً إلى أن مديرية المدرسة جيدة ولكن هناك تسيب في بعض الأمور – بحسب وصفه.

وفي السياق ذاته نشر شخص يُدعي أحمد التوني، شقيق لإحدى الطالبات بالمدرسة، تدوينة على حسابه الشخصي عاى موقع “فيسبوك”، قائلاً أن شقيقته عادت إلى المنزل منهارة علي إثر تلك الواقعة، لافتاً إلى أن المدرسة تعاني من إهمال في أمور عديدة، ومنها كثافة الفصول، وعدم كفاءة مقاعد الطلاب، حيث تعرضت إحدى صديقات شقيقته للوقوع من على أحد الكراسي الخشبية الخاصة بالطلاب وأصيبت في ظهرها وعلى أثرها منحت إجازة لمدة شهرين، مطالباً بوضع حل لوضع تلك المدرسة وما تعانيه.

ومن جانبه، قال جمعة الأنصاري؛ وكيل أول وزارة التربية والتعليم، لـ”إسكندراني”، إن الواقعة محل التحقيق، وأن المديرية أرسلت لجنة إلى المدرسة لفحص الأمر، وتتابع الموقف الصحي للطالبة، لافتاً إلى إنه تمت إحالة مديرة المدرسة للتحقيق، وأن تقرير اللجنة شوف يترتب عليه إحالة جميع المسؤولين عن التقصير للتحقيق ومعاقبتهم، لافتاً إلى إنه تم إعلام مديرية الطب البيطري والجهات التنفيذية بالواقعة للتعامل مع الكلاب الضالة حول المدارس.

فيما قال يوسف الديب، مدير إدارة شرق التعليمية في الإسكندرية، إنه أحال مديرة الدرسة ومشرف الأمن والمشرف العام إلى النيابة العامة والإدارية، وذلك بسبب الإهمال الجسيم في الحفاظ على الطلاب، وعدم تواجد المشرف أثناء دخول الكلب إلى المدرسة.

وأضاف الديب أن الإدارة التعليمية حررت محضرًا بقسم شرطة سيدي جابر لإثبات الواقعة يحمل 1810 إداري، ونقلت الطالبة إلى مستشفى الطلبة سبورتنج، وذلك لإسعافها وعلاجها.

الوسوم