أهالي الكينج مريوط يستغيثون من غلق الطريق شهرا.. ورئيس الحي يستجيب

أهالي الكينج مريوط يستغيثون من غلق الطريق شهرا.. ورئيس الحي يستجيب

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

 

يشكو أهالي شارع ممدوح زهران الكائن بمنطقة الكينج مريوط بحي العامرية ثان بغربي محافظة الإسكندرية، من غلق الشارع لمدة قاربت للشهر والنصف بسبب قيام الحى والمحافظة بأعمال تطوير وتجديد للطريق، ما تسبب في إعاقة حركة المرور والسير.

يقول ياسر شعيب – 36 عاما، محاسب، أحد سكان شارع ممدوح زهران بمنطقة الكينح مريوط بغرب الإسكندرية، أن منذ قرابة شهر ونصف تم إغلاق شارع ممدوح زهران والذي يسكن فيه وأصبح الطريق مغلق تماما بحجة قيام المحافظة والحي بأعمال تطوير جديدة لتمهيده ولكن تسبب لنا ذلك في حالة اختناقات مرورية وجعلنا لا نتمكن من السير بشكل طبيعي.

ويتفق معه في الرأى أحمد سلامة – 28 عاما، فني، أحد سكان شارع ممدوح زهران، ويضيف أن غلق الشارع أصبح يجعلهم يأخذون وقت طويل في الوصول لمنزلهم أو الخروج من المنطقة فأصبح الطريق الصحراوي هو البديل وذلك يأخذ منهم جهدا طويلا، مؤكدا أنهم تقدموا بشكاوى كثيرة ولكنهم لم يجدوا أي قرار بإنهاء تلك الأعمال التي أزعجتهم.

ويؤكد عمرو عبد السميع – 33 عاما، موظف، وأحد سكان المنطقة، أن الطريق لم يكن يحتاج إلى تطوير وكان رملي لكنه ممهد ولا يوجد به أي عراقيل لكنه لا يعلم لماذا تفعل المحافظة ذلك وتوقف حال السكان بتلك الأعمال التي تدعى التطوير الذي ليس له أي داعى لإهدار وقت ومال في طريق كان يسير عليه المواطنين بسيارتهم بشكل سلس.

وطالب سكان شارع ممدوح زهران بمنطقة الكنج مريوط بحي العامرية ثان، وقف أعمال التطوير وفتح الطريق لإنقاذهم من معاناة التكدسات المرورية والاستعانة بالطرق البديلة.

رئيس حي ثان العامرية يرد على شكوى أهالي شارع ممدوح زهران:
ويقول المهندس أحمد عثمان، رئيس حي ثان العامرية بغربي محافظة الإسكندرية، لـ “إسكندراني”، أنه تلقى شكوى من المواطنين قاطني منطقة كينج مريوط وخاصة شارع ممدوح زهران بحي العامرية ثان تفيد من تضررهم من قفل الشارع بسبب أعمال التطوير بالطريق، مؤكدا أنه أمر العاملين والمسؤولين عن أعمال التطوير بتلك المنطقة بفتح الشارع المذكور وإزالة أسباب الشكوى مراعاة للمواطنين ومن أجل راحتهم ورفع العناء عنهم.

الوسوم