الأكاديمية العربية بالإسكندرية توقع مذكرة تبادل طلابي مع جامعة التكنولوجيا بماليزيا

الأكاديمية العربية بالإسكندرية توقع مذكرة تبادل طلابي مع جامعة التكنولوجيا بماليزيا جانب من الفعالية - المصدر: الأكاديمية العربية

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

قام صباح اليوم، الدكتور إسماعيل عبد الغفار، رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري بالإسكندرية، بتوقيع مذكرة اتفاق مع جامعة التكنولوجيا بماليزيا، ويمثلها الدكتور وحيد عمر، وذلك لإنشاء وإدارة برنامج التعليم المتبادل بين الطرفين، وذلك وفقا لبيان صادر اليوم عن الأكاديمية، على هامش تنظيمها لـ”المؤتمر الدولي الثاني للتكنولوجيا المتقدمة والعلوم التطبيقية”، والذى تنظمه الأكاديمية بالتعاون مع الجامعة اليابانية الماليزية UTM، في الفترة من 12 -13 سبتمبر2017، بالمقر الرئيسى للأكاديمية بأبى قير تحت عنوان “التكنولوحيا المتقدمة من أجل عالم مستدام”.

وأضاف البيان أن المؤتمر حضرته الدكتورة روبية يوسف عميد المعهد الدولى الماليزي الياباني للتكنولوجيا، والدكتور وحيد عمر مستشار جامعة التكنولوجيا بماليزيا، والدكتور إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج، رئيس الأكاديمية، والدكتور خالد شحاته، عميد كلية الهندسة والتكنولوجيا بالأكاديمية بالقاهرة.

وأوضح البيان أن مذكرة الاتفاق تهدف إلى تحسين الصورة العالمية والرؤية والتصنيف الدولى للطرفين، فضلاً عن تحقيق أوجه استفادة للطرفين فى تعزيز تعليم الطلاب ونوعية القيمة المضافة إلى البرامج القائمة.

وأضاف البيان أن المذكرة شملت على اتفاق الطرفين على تبادل طلاب المرحلة الجامعية، على أن يقوم كل طرف بتوفير الرعاية الكاملة للطلاب، من أجل إخراج طالب متميز حاصل على شهادة من أفضل جامعات العالم.

وذكر البيان أن الدكتور خالد شحاته، عميد كلية الهندسة والتكنولوجيا بالأكاديمية بالقاهرة، قال إن هذا المؤتمر يعتبر حلقة وصل بين المعهد الماليزي الياباني للتكنولوجيا، وجامعة التكنولوجيا بماليزيا، والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، وأوضح أن المؤتمر هذا العام يعقد تحت مظلة مذكرة التفاهم التى تم توقيعها بين رئيس جامعة التكنولوجيا بماليزيا ورئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري فى عام 2012، وأن المؤتمر تلقى عدد 76 ورقة بحثية علمية، تم قبول 54 منها للتطبيق، وهذا يعني أنه تم الحصول على نسبة قبول عالية وهى 71%، مؤكداً أنه يتم مراجعة تلك الأوراق من قبل 128 مراجعا من جميع أنحاء العالم.

وأضاف البيان، أنه عقب الجلسة الافتتاحية، افتتح رئيس الأكاديمية معرضا لمشاريع وابتكارات طلبة كلية الهندسة والتكنولوجيا بالأكاديمية، ومن أبرز تلك المشاريع طيارة إسعاف هليكوبتر سريعة مخصصة للحالات الطبية الطارئة، و Scanner وPrinter ثلاثي الأبعاد، ووحدات شحن بالطاقة الشمسية، وغيرهم.

وأوضح البيان أن المؤتمر يضم مجموعة من كبار المؤسسات والهيئات والشركات المحلية والدولية المهتمة والعاملة بمجالات التكنولوجيا والأنظمة المتطورة والعلوم التطبيقية بشكل عام، والتنمية المستدامة بشكل خاص.

وأشار البيان، أنه في ختام الجلسة الافتتاحية قام الدكتور عبد الغفار، بتقديم درع الأكاديمية للدكتور وحيد عمر والدكتورة روبية يوسف؛ تقديرا لتشريفهما للأكاديمية، وفى المقابل قام السادة الضيوف بتقديم هدايا تذكارية لرئيس الأكاديمية.

 

 

 

 

 

 

 

 

الوسوم