صحة الإسكندرية تطلق حملة لعلاج مرضى فيروس “سي” في كل المناطق

صحة الإسكندرية تطلق حملة لعلاج مرضى فيروس “سي” في كل المناطق

بدأت مديرية الشئون الصحية بالإسكندرية، استعداداتها لإجراء مسح طبي شامل للمواطنين للكشف عن فيروس “سي”، وخاصة في القرى والنجوع التي لا يتواجد فيها خدمات طبية شاملة، وذلك في إطار حملة “الإسكندرية خالية من فيروس سي”.

وقال الدكتور مجدي حجازي – وكيل أول وزارة الصحة بالإسكندرية، لـ”إسكندراني”، إنه بناءً على تعليمات الدكتور محمد سلطان – محافظ الإسكندرية، في اجتماعه معه أمس، تقرر تكثيف حملات الوحدات الثابتة والمتحركة التابعة لمستشفيات وزارة الصحة خلال الفترة المقبلة لعمل الاختبار السريع للكشف عن فيروس “سي”، وذلك لمن هم فوق سن 18 عاماً، حيث من المقرر أن تستهدف الحملة 2.5 مليون مواطن.

وأضاف حجازي أن الحملات سوف تتم تحت عنوان “الإسكندرية خالية من فيروس سي”، وتٌقام بالتنسيق بين مديرية الشئون الصحية ولجان بالمحافظة ومنظمات المجتمع المدني، بهدف الوصول لأكبر عدد ممكن من المواطنين، خاصة الأكثر احتياجا والمناطق المحتمل تواجد المرض فيها بنسب أعلى بسبب طبيعة البيئة والحالة الاجتماعية والتعليمية.

ولفت حجازي إلى أن الفترة الماضية خلال موسم الصيف قامت مديرية الشئون الصحية بتنظيم عدة قوافل صحية إلى عدد من القرى بأحياء غرب وشرق المحافظة، وقامت بتوقيع الكشف الطبي وتوزيع العلاج بالمجان على السكان، وذلك في مجالات صحية متعددة كالأنف والأذن والباطنة وأمراض النساء والكبد والأطفال وغيرها، لافتاً إلى أن تلك القوافل سيعاد تطبيقها للكشف عن مرضي فيروس “سي”.

وأشار حجازي إلى أن الإسكندرية سبق وأن حازت على المركز الأول في المحافظات التي استطاعت علاج فيروس “سي”، وذلك بعد تطبيق نظام العلاج بعقار “سوفالدي”، وهي الخطوة التي أشاد بها وزير الصحة وكرم علي أثرها مديرية الصحة بالإسكندرية.

وأكد حجازي أن محافظ الإسكندرية تعهد بتوفير كل المستلزمات الطبية المستخدمة لأخذ العينات في جميع المراكز الثابتة والمتحركة والمنتشرة على مستوى المحافظة، مشددا على ضرورة تسريع وتسهيل كل إجراءات صرف العلاج للحالات الإيجابية في التحاليل.

الوسوم