قراران لوزيري الصحة والتضامن الاجتماعي خلال زيارة مصابي قطاري الإسكندرية

قراران لوزيري الصحة والتضامن الاجتماعي خلال زيارة مصابي قطاري الإسكندرية وزير التعليم العالي يجري عمليات لمصابي تصادم قطاري الإسكندرية - تصوير دعاء جابر

زار الدكتور أحمد عماد الدين – وزير الصحة، والدكتورة غادة والي – وزيرة التضامن الاجتماعي، مصابي حادث تصادم قطارين الإسكندرية في مستشفيات جمال عبد الناصر والجمهورية العام.

ووجه عماد الدين، بسرعة نقل ثلاثة حالات من مصابي مستشفى الجمهورية إلى مستشفى جمال عبدالناصر لإجراء جراحات دقيقة بالعظام، كما أوصي بسرعة إجراء جميع العمليات الحرجة وتوفير كاملة المستلزمات الطبية والغرف المجهزة للعناية بالمرضي.

وطالب عماد الدين، مديري المستشفيات بسرعة كتابة تقارير طبيبة بحالات جميع المرضى، وتحديد نوع الحالة المساعدة الطبية المطلوبة للتنسيق لنقل المصابين بين المستشفيات في حال تطلب الأمر لتخصصات مختلفة قد لا تتواجد سوى بمستشفيات محددة.

وأكد عماد الدين على توافر جميع الأطقم الطبية من أطباء واستشاريين وتمريض داخل المستشفيات، لافتا إلى أنه أعطى تعليمات برفع حالة الطوارئ القصوى وتواجد جميع مديري المستشفيات لمتابعة الحالات، مشيرا إلى توافر عدد كافي من أكياس الدم والبلازما والمستلزمات الطبية.

فيما أشارت الدكتورة غادة والي إلى أن وزارة التضامن الاجتماعي خصصت غرفة عمليات لمتابعة ضحايا الحادث لبحث متطلباتهم الصحية، وللتنسيق لصرف تعويضات لهم ولأسرهم، مضيفة أنه سوف يتم علاج جميع الحالات مهما بلغت صعوبتها على نفقة الدولة.

اقرأ أيضًا:

محدث.. تصادم قطاري الإسكندرية (تغطية خاصة)

الوسوم